لم يتحمَّل أحدٌ كما أهلُ غزّة!

5 أطفال ماتوا سوياً بلحظة "خطأ"!

ماذا يعني أن يموت خمسة أطفالٍ رضِعوا من أمٍ واحدة، دُفعةً واحدة، كيف تتحمّل الإنسانية هذا العبء من الخروقات التي تهدّد وجودها، ووجودنا؟ ما هذا البلاء الذي وقع على عائلة السواركة؟ ماذا اقترف هؤلاء الأطفال؟ وماذا سيحلُّ بهذه العائلة المنكوبة التي أبَت...

هبة اللبدي.. الأسيرة التي عوقبت بتهمة الحب!

هبة اللبدي.. الأسيرة التي عوقبت بتهمة الحب!

كيف لفتاة تحت رهبة السجن وظلامية غرف التحقيق أن تمتلك كل هذا الوعي الذي لم تتمكن جميع غرف غسيل الدماغ من كيّه؟ أجمل ما ورد في مقابلة هبة عفويتها، كلماتها الصادقة التي تنبع من قلب مؤمن بأنه سينجو، رددت هبة كلمات يجب أن يحفظها التاريخ جيداً، قالت إن...

"إنسانيّة" الصحافي.. لكل ظرفٍ قرار؟ (أ/ف/ب).

هل على الصحافي أن يكون مسعفاً؟

في الجامعة، جاءنا في أحد الامتحانات سؤالُ ملغوم: إذا كنت في منطقة تشتعل فيها النار جرّاء الحرب، وأمامك طفل أصابته شظية، وخيار واحد فقط، إما أن تنقذه، أو تنقل صورته إلى العالم، كيف تتصرّف؟ يومها، اخترت أن أنقذ الطفل، وعلَّلت جوابي بأن الطفل نفسه سيحدِّث...

عن "نشوة" الحرائق التي أسماها اللبنانيون "وأد الخيبة"!

عن "نشوة" الحرائق التي أسماها اللبنانيون "وأد الخيبة"!

لا يحرمُ الطغاة شعوبهم كلّ شيء، يبقون لديهم شيئاً ما يخسرونه، فلا أخطر من إنسان ليس لديه ما يخسره. ينتفض لبنان اليوم على ضمّادات الجراح التي كان يُعالج بها، على الأورام الطائفية المنتفخة التي ظنها اللبنانيون لوقت طويل أمجاد آبائهم والأجداد!

مليئون نحن بالأمراض النفسية، من المهد، منذ أن قرّر أهلنا أن ينجبونا

الأشياء التي تموت في وقتها المناسب

كل اليوميات التي نمضي بها هي عبارة عن تراكُم للحزن، وليس الحزن بالضرورة حالة شعورية خاصّة، إنما يصير جزءاً من طباعنا اليوميّة، حتى نتمكن من تمييز الفرح حين يحلّ ونستلذّ به. هذا الحزن هو جزء من اكتئاب، وليس بالضرورة اكتئاباً مرضياً إنما مُجرَّد "حالة...

لأننا انتصرنا نستطيع أن نصنع فرضيات ونستحضرها لمعرفة قيمة ما وصلنا إليه

ماذا لو هُزمت المقاومة؟

لو أن المقاومة هُزمت، ونقول لو، لسرقوا منًا صوت فيروز، وحرّفوا قصائد محمود درويش، وأذابوا حبر حنظلة. لو هزمت المقاومة لافترشنا الطرقات لاجئين هاربين ومحرومين.

يقول أحد المغرّدين إن "بن سلمان لا يحمل المنشار معه في الزيارات الرسمية"!

رياح النقمة الشعبية تكشف الجمر تحت الرماد

الزخم الشعبي ضدّ بن سلمان يكشف عن الجمر تحت الرماد، الشعوب ترى ماذا يحصل، ,وتشاهد القتل غير المبرر والسكوت غير المبرر للدول، ما أن اقترب بن سلمان من منطقتها، من حدودها حتى استشعرت الخطر القادم، وانتفضت لتقول كلا، مع أن ولي العهد السعودي في زيارة...

أمل ليست أول من مات، ولا آخر من سيرحل

أمل؟

الحرب السعودية على اليمن لم تترك بيتاً إلا وتركت فيه ذكرى من حربها الظالمة، شهيد، جريح، يتيم، جائع، واللائحة تطول. البارحة، توفيت الطفلة التي فتحت عيون العالم على مأساة اليمن، أمل حسين، ماتت جائعة، وخائفة، ومقهورة، لأن أسياد الحرب، لم تتوقف شهيتهم عن...

المجاعة تهدد أطفال اليمن

عشرُ دقائق!

في بلد عربي كان يلقّب بـ"السعيد" هناك أطفال يدفنون بالجملة في كل يوم. في اليمن مشاهد مروعة لم تستطع فنون السياسة تجميل معالمها. ماذا يعني أن يموت طفل كلّ عشر دقائق؟ لماذا تهشّم عظام أطفال اليمن وتحرق جلودها؟ حتى لا نفقد إنسانيتنا على مذبح التهاون، وكي...

كيف يأتي طواغيت هذا العالم؟

"النسكافيه" والسياسة.. كوب واحد!

مدمنو "الأشياء" حينما يحاولون التخلّي عنها يعيشون الألم المبرح، المدمنون يدركون جيداً صعوبة التخلّي والتغيّر. لأن المعصم حينما يعتاد السوار يرى نفسه قبيحاً بدونه، والعين التي اعتادت الكحل تظن أنها عمياء لولاه. وكذا الإنسان الذي لا يعرف التعامل مع...

كيف يدفعون بأطفالهم "للموت" على الجبهات؟

كيف يدفعون بأطفالهم "للموت" على الجبهات؟

ما القضية التي تجعل الأم تقول لفلذة كبدها اذهب إلى الخطوط الأمامية حيث أنّ الموت وارد؟ من هم هؤلاء؟ لماذا يدافعون عن الإنسان والأوطان؟ ولماذا يضحون بطفولة لم يخرجوا منها شبّانا ليوثاً إلا قبل بضع سنوات؟ لماذا يرسم هذا الطفل بدل الغيمة والشمس التي...

مبروك.. نجحت ومات الآخرون!

مبروك.. نجحت ومات الآخرون!

الرصاصة التي يطلقها المبتهجون الأنانيون في السماء، وتصيب صدور المارة أو الجالسين على شرفاتهم يرتشفون آخر شربةٍ من كأس الحياة، جريمة.

قانون يعاقب المفارقين!

قانون يعاقب المفارقين!

الفراق ليس حكراً على العشاق.. هو مادة دسمة تتغلغل في أحشاء يومياتنا، مذ فارقنا مقاعد الدراسة، منذ لوّحت لنا الطفولة بعيداً وأعطتنا دور الكبار، مذ قرعت طبول الحرب في آذان عالمنا.. أطفال يفارقون الحياة بحضور أغلى أنواع القذائف.. وأمهات يمتن وهنّ على قيد...

xxx

تحرّرت فلسطين في "حلم ليلة شتاء"

الندى الفلسطيني تجّمد تلك الليلة، ألا تعرف كيف يتجمد الندى؟ حين تنثرُ على رذاذه الكثير من الصبر والقليل من ماء الحلم.. يتجمّد..

المزيد