زنغنه: ارتفاع النفط لأعلى مستوياته عقب الرد الإيراني مفيدٌ لطهران

وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه يؤكد أن طهران مستفيدة من الإرتفاع في أسعار النفط عقب الرد الإيراني حيث وصل "برنت" وخام غرب تكساس خلال التداولات أعلى مستوياتهما منذ أيلول/سبتمبر 2019 و نيسان/أبريل 2018 على التوالي.

  • زنغنه: ارتفاع النفط لأعلى مستوياته عقب الرد الغيراني يفيد طهران

أكد وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه اليوم الأربعاء، أن ارتفاع أسعار النفط عقب الرد الإيراني الذي استهدف قاعدة "عين الأسد" الأميركية في العراق، يأتي في مصلحة إيران.

ولفت زنغنه إلى ضرورة امتناع الأميركيين عن زعزعة المنطقة وتركهم شعوب المنطقة لتعيش. 

بالتوازي، تصاعدت أسعار النفط نحو 1%، رغم انخفاضها عن مستويات مرتفعة بلغتها في بداية التداولات، عقب الرد الإيراني الذي أدى إلى اضطراب تدفقات الخام.

وارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" بنسبة 1% أو 67 سنتاً إلى 68.94 دولار للبرميل، بعد أن قفزت في وقت سابق إلى 71.75 دولار للبرميل، مسجلةً أعلى مستوى منذ منتصف أيلول/سبتمبر 2019.

كما زادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي، 0.8% أو 47 سنتا إلى 63.17 دولار للبرميل، بعد أن بلغت العقود في وقت سابق 65.85 دولار، وهو أعلى مستوى منذ أواخر نيسان/أبريل من العام 2018.

من جهته، أكد أمين عام "أوبك" محمد باركيندو، أن المنشآت النفطية العراقية آمنة وأن إنتاج البلاد ما زال مستمراً، معرباً عن تفاؤله بوصول العراق إلى معدل امتثال بتخفيضات "أوبك"، يصل إلى 100%، على الرغم من التوترات الحالية.

وفي رسالة وجهها للرئيس الأميركي دونالد ترامب، شدد باركيندو على أن منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، لا تستطيع وحدها تحمل مسؤولية الإبقاء على سوق النفط متوازنة.