الملايين يشاركون في عملية الفحص المبدئي للكشف عن كورونا في إيران

مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني علي رضا رئيسي يشيد بتعاون المواطنين في تنفيذ مشروع العزل الاجتماعي. والمتحدث بإسم وزارة الصحة يعلن بأن عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد بلغ لغاية يوم أمس 53 ألفاً و183 شخصاً.

  • تم فحص أكثر من 57 مليوناً و200 ألف من قبل الوحدات الصحية والطبية في إيران

 أعلن مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني علي رضا رئيسي عن مشاركة أكثر من 69 مليوناً و200 ألف في عملية الفحص المبدئي للكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، في إطار مشروع التعبئة الوطنية لمكافحة الفيروس لغاية الآن.

وقال رئيسي إن من بين هؤلاء تم فحص أكثر من 57 مليوناً و200 ألف من قبل الوحدات الصحية والطبية، والـ12 مليوناً المتبقين شاركوا في فحص الكشف عن فيروس كورونا إلكترونياً عبر منظومة salamat.gov.ir.

كما أشاد بتعاون المواطنين في تنفيذ مشروع العزل الاجتماعي خلال الأسبوع الماضي، معرباً عن أمله بمواصلة هذا التعاون خلال الأسبوع الجاري من خلال مكوثهم في المنازل.

بدوره، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني كيانوش جهانبور بأن عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد، بلغ لغاية ظهر يوم الجمعة 53 ألفاً و 183 شخصاً، والمتوفين 3294 والمتعافين17 ألفاً و935 شخصاً.

وأضاف جهانبور أنه تم خلال الساعات الـ24 الماضية تسجيل 2715 حالة جديدة للإصابة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي عدد المصابين بالفيروس في البلاد إلى 53 ألفاً و183 حالة لغاية الآن.

وأشار إلى أن عدد المتعافين من الفيروس بلغ 17 ألفاً و935 شخصاً، قائلاً  إنه توفي 134 شخصاً آخر خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع عدد المتوفين جراء الإصابة بالفيروس إلى 3294 شخصاً بينهم  4035 في وضع حرج.

وفي وقت سابق، أعلن وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني سعيد نمكي، أن خبراء منظمة الصحة العالمية "دعوا للاستفادة من خبرات إيران في مكافحة تفشي فيروس كورونا في منطقة شرق المتوسط".

وقال نمكي في تصريحات حول تنفيذ خطة التعبئة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا إنه "تم لغاية اليوم تنفيذ الخطة على أكثر من 90% من المواطنين الإيرانيين".