بريطانيا تنضم إلى القوة البحرية بقيادة واشنطن ولن تفرض عقوبات على إيران

الخارجية البريطانية تعلن أن بلادها ستنضم إلى القوة البحرية الدولية بقيادة واشنطن في الخليج، وتؤكد أنها لن تنضم إلى واشنطن في فرض العقوبات على إيران. تزامناً وكالة فارس الإيرانية تنقل عن مساعد مدير عام أمن السواحل والحدود القطري قوله إن الدوحة وقعت مذكرة تفاهم حدودية مع طهران.

  • بريطانيا تعلن انضمامها إلى القوة البحرية الدولية بقيادة واشنطن وأنها لن تفرض عقوبات على إيران

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أن بلادها ستنضم إلى القوة البحرية الدولية بقيادة الولايات المتحدة في الخليج.

وزير الدفاع البريطاني قال من جهته إن بلاده ستعمل إلى جانب البحرية الأميركية لضمان أمن السفن التجارية في مضيق هرمز.

وأضاف "سنواصل العمل مع إيران ومع شركائنا لخفض التوتر والحفاظ على الاتفاق النووي".

وكالة رويترز نقلت عن مصادر أمنية قولها إن "مهمة الولايات المتحدة وبريطانيا ستركز على حماية السفن التجارية في الخليج".

كما أكدت المصادر الأمنية نفسها للوكالة الإيرانية أن بريطانيا لن تنضم إلى الولايات المتحدة في عقوباتها على إيران.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رأى من جهته أن خروج الولايات المتحدة من الإتفاق النووي "يهز الأمن العالمي".

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أكد أمس الأحد ثقة بلاده بأنها ستتمكن من بناء تحالف في الخليج.

من جهتها، أكدت المتحدّثة باسم الحكومة الألمانية أن المستشارة أنجيلا ميركل والحكومة بكاملها "لا تفكران حالياً في مشاركة برلين في مهمّة بحرية بقيادة الولايات المتحدة في مضيق هرمز".

وأضافت أن كلّ اعضاء الحكومة الألمانية متّفقون على ذلك وكانت السفارة الأميركية في برلين قد لفتت إلى أنّ واشنطن طلبت من ألمانيا الانضمام إلى فرنسا وبريطانيا في مهمّة لحماية الملاحة عبر المضيق.

مذكرة تفاهم حدودية بين طهران والدوحة

وفي السياق، دعت قطر إلى ضرورة احتواء الأحداث في مضيق هرمز بشكل عاجل وطالبت الأطراف بضبط النفس.

الخارجية القطرية دعت من جهتها كل الأطراف للتحلي بضبط النفس ووقف التصعيد، وإلى تحقيق دولي في الهجمات على ناقلتي النفط الإيرانية والبريطانية.

وكالة أنباء فارس الإيرانية نقلت عن العميد قاسم رضائي قوله إنه "تمّ الاتفاق على تقديم الدوحة خدمات للتجار الإيرانيين على الشكل المطلوب".

كما نقلت الوكالة نفسها عن قائد حرس الحدود الإيراني أنه تمّ التأكيد على تقديم التسهيلات من قبل الدوحة لبناء ميناء خاص للسفن الإيرانية.

الوكالة الإيرانية نقلت أيضاً عن مساعد مدير عام أمن السواحل والحدود القطري قوله إنه جرى توقيع مذكرة تفاهم حدودية بين طهران والدوحة.

المسؤول القطري أكد لـ"فارس"، "حققنا نتائج جيدة في مناقشة مكافحة الجريمة العابرة للحدود".

كما أشارت إلى أن قطر وإيران تؤكدان العمل على تسهيل حركة رجال الأعمال والتجار بين البلدين.