رؤساء تركيا وروسيا وايران يبحثون المستجدات في إدلب

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يقول إن القمة الثلاثية مع الرئيسين الروسي والإيراني في أنقرة ستتركز حول المستجدات في إدلب بما في ذلك موضوع نقاط المراقبة التركية، ومساعد الرئيس الروسي يقول إن المجتمعين يعتمدون بياناً مشتركاً عقب المفاوضات.

من لقاء سابق بين إردوغان وبوتين وروحاني في أنقرة (رويترز)
من لقاء سابق بين إردوغان وبوتين وروحاني في أنقرة (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن القمة الثلاثية التي ستجمعه مع الرئيسين الروسي والإيراني في أنقرة ستتركز حول المستجدات في إدلب بما في ذلك موضوع نقاط المراقبة التركية.

وبالتزامن أعلن مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف أن قادة روسيا وتركيا وإيران سيبحثون خلال قمتهم حول سوريا في أنقرة يوم 16 أيلول/سبتمبر الجاري، الوضع في إدلب وشمال شرقي سوريا، ثم يعتمدون بياناً مشتركاً عقب المفاوضات.

وفي سياق متصل، قال إردوغان إن تركيا تعقد مباحثات مع أميركا حول الأوضاع في شمال شرقي سوريا، وتنفذ دوريات مشتركة وطلعات مروحية مع القوات الأميركية على الحدود السورية التركية.

وأشار إردوغان إلى أنه تباحث مع نظيره الأميركي دونالد ترامب الأسبوع الماضي، الأوضاع في المنطقة، وأنه على الأرجح سيلتقي به على هامش مشاركته في افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك خلال الشهر الحالي.