شبّان لبنانيون يقتحمون مجلس النواب ويطلقون هتافات ضد الفساد

شبّان لبنانيون تابعون يقتحمون مجلس النواب ويطلقون هتافات منددة بالفساد، ورئيس مجلس النواب نبيه بري يكتفي بالتنبيه واطلاق سراحهم فوراً.

شبان لبنانيون يقتحمون مجلس النواب ويطلقون هتافات منددة بالفساد

دخل عدد من الشبان اللبنانيين مجلس النواب اللبناني اليوم الجمعة.

وألقت إحدى الناشطات كلمة من داخل المجلس قالت فيها إن "السلطة الطائفيّة تتخبّط اليوم في وجه أزمة خطيرة كانت هي سببها".

وأضافت أن "السلطة لا تريد القيام بأي اصلاحات أو تحارب الفساد".

وصدر عن قيادة شرطة مجلس النواب بياناً أوضحت فيه ملابسات ما حصل في مبنى المجلس النيابي. 

وجاء في البيان "لقد سبق لطلاب وإعلاميين متمرنين أن تقدموا من الأمانة العامة لمجلس النواب للحصول على إذن لزيارة المجلس للاطلاع على مجريات العمل الإداري في المجلس، وجرياً على العادة تم اعطاء الموافقة المسبقة بالدخول. حيث فوجىء عناصر شرطة مجلس النواب المكلفين بحفظ الأمن داخل المجلس بقيام بعض الأفراد المندسين بين المجموعة الحائزة على الترخيص قيامهم بأعمال شغب واطلاق هتافات داخل القاعة العامة حيث تم توقيفهم وإخراجهم من القاعة من قبل عناصر الشرطة وفور إبلاغ الأمر لدولة رئيس مجلس النواب نبيه برّي بملابسات الحادث اعطى تعليماته لقيادة الشرطة الاكتفاء بالتنبيه وإطلاق سراحهم فوراً".