رداً على المقاطعة الفلسطينية.. الاحتلال يهدد بوقف إدخال المنتجات الزراعية إلى أسواقه

بيان صادر عن الحكومة الإسرائيلية يهدد بأنّه "إذا لم تتوقف المقاطعة الاقتصادية من قبل السلطة الفلسطينية فيما يتعلق باستيراد الأبقار والمواشي من السوق الإسرائيلية، ستقدم إسرائيل في المدى القريب على وقف إدخال المنتجات الزراعية الفلسطينية إلى أسواقها".

مزارعون فلسطينيون يرعون ماشيتهم في الضفة الغربية المحتلة الشهر الماضي / أ.ف.ب
مزارعون فلسطينيون يرعون ماشيتهم في الضفة الغربية المحتلة الشهر الماضي / أ.ف.ب

هددت الحكومة الإسرائيلية السلطة الفلسطينية بأنها ستوقف إدخال المنتجات الزراعية الفلسطينية إلى أسواقها، ما لم توقف السلطة المقاطعة الاقتصادية فيما يتعلق باستيراد الأبقار والمواشي. 

وقال بيان صادر عن الحكومة الإسرائيلية اليوم السبت: "إذا لم تتوقف المقاطعة الاقتصادية من قبل السلطة فيما يتعلق باستيراد الأبقار والمواشي من السوق الإسرائيلية سيترتب على ذلك عواقب وخيمة حيث ستقدم إسرائيل في المدى القريب على وقف إدخال المنتجات الزراعية الفلسطينية إلى أسواقها"، بحسب وكالة "سما".

منسق أعمال الحكومة في المناطق الجنرال كميل أبو ركن، أشار إلى أنّه "لن تسمح إسرائيل بوجود مقاطعة من أيّ نوع لمنتجاتها، نتيجة القرار الأحادي للسلطة الفلسطينية الذي يضرّ باقتصاد الطرفين".

أبو ركن تحدث عنّ أنّه "بعد عدة توجهات لحل القضية على مستويات مختلفة، قمت بإنذار الطرف الفلسطيني بأن عدم عودة الأمور الى سابقتها سينتج عنه عدم السماح بإدخال جزء ملموس من المنتجات الزراعية الفلسطينية إلى إسرائيل".

من جهتها رفضت الحكومة الفلسطينية في تصريح للناطق الرسمي باسمها ابراهيم ملحم، مساء السبت، التهديدات الاسرائيلية.

ملح أكد تمسّك الفلسطينيين بـ"حقهم في تنويع مصادر الاستيراد، وفق ما نص عليه اتفاق باريس الاقتصادي"، مبرزاً أنّ الحكومة "ستواصل سعيها لإحلال البضائع والمُنتجات العربية محّل المُنتجات الإسرائيلية، مثلما تؤكد استمرارها في شراء الخدمة الطبية من المستشفيات العربية في مصر والأردن بديلاً عن تلك المقدمة من المستشفيات الإسرائيلية".

يذكر أنّ السلطة الفلسطينة كانت قد اتخذت الشهر الماضي قراراً بمنع استيراد العجول من السوق الإسرائيلي.

وباشرت وزارة الزراعة تنفيذ قرار مجلس الوزراء بتاريخ 9 أيلول/ سبتمبر 2019، ودعت "جميع الجهات الرقابية إلى متابعة تنفيذ هذا القرار".

وزير الاقتصاد الفلسطيني خالد العسيلي، قال مؤخراً أنّ "الحكومة الفلسطينية تجري مراجعة شمولية لتدفق السلع الإسرائيلية إلى الأسواق الفلسطينية". 

العسيلي أكد المضي قدماً في تنفيذ الانفكاك التدريجي عن اقتصاد الاحتلال وتعزيز الإنتاج المحلي، والانفتاح والاستيراد من الأسواق العربية".