أمطار غزيرة تساهم بوقف تمدد الحرائق في لبنان

الامطار الغزيرة تساهم في إطفاء حرائق التهمت مساحات واسعة من لبنان من جراء ارتفاع درجات الحرارة، ومعلومات عن وفاة عنصر من الدفاع المدني، في وقتٍ أعلن فيه الصليب الأحمر اللبناني أن الحرائق التي تعرّض لها لبنان "هي الأكبر والأخطر".

  • عشرات الحرائق تجتاح مناطق حرجية وبلدات في لبنان والساحل السوري
  • النيران تنتشر بسرعة في المناطق التي تشتعل فيها
  • عشرات الحرائق تجتاح مناطق حرجية وبلدات في لبنان والساحل السوري

ساهم تساقط الأمطار الغزيرة جداً والمصحوبة بعواصف رعدية قوية وبرق، على طول الأوتوستراد الساحلي الممتد من بيروت وفوق مناطق جبل لبنان في توقف الحرائق الهائلة التي التهمت مساحات واسعة من لبنان وهددت منازل المواطنين في بعض المناطق اللبنانية من شماله إلى جنوبه من جراء ارتفاع درجات الحرارة، في وقتٍ أعلن فيه الصليب الأحمر اللبناني أن الحرائق التي يتعرّض لها لبنان الآن "هي الأكبر والأخطر".

وتوفي العنصر في ​الدفاع المدني​ سليم ابو مجاهد أثناء مساهمته في اخماد ​الحرائق​ في منطقة ​الشوف - جبل لبنان​.

وقد افترش بعض المواطنين الطرقات والساحات العامة بعدما وصلت الحرائق الى بيوتهم وتعمل فرق الاطفاء على إخماد النيران.

رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري أكّد أنه إذا كان الحريق مفتعلاً فهناك من سيدفع الثمن، وأشار إلى أنّ كلَّ الأجهزة تعمل من دون استثناء ولا بدَّ من فتح تحقيقٍ في ملابسات الحرائق وأسبابها.

وأعلنت وزيرة الداخلية ​ريا الحسن​ السيطرة على النيران في بعض المناطق بنسبة 80 في المئة لكن استمرار هبوب الرياح الساخنة جدّد اشتعال النيران، محذرة من إمكان اندلاع حرائق اضافية اليوم بسبب ارتفاع ​درجات الحرارة​ نهاراً.

وكشفت الحسن عن إنشاء غرفة عمليات مشتركة بين الوزارة والدفاع المدني وأفواج الاطفاء للعمل على اخماد الحرائق بشكل سريع.

وأدى تخطي درجات الحرارة معدلاتها الموسمية في هذا الشهر والرياح السريعة إلى امتداد الحرائق حيث باتت تهدد المنازل في بعض المناطق. 

واستعان لبنان بطائرات قبرصية لإطفاء الحرائق في منطقة المشرف، حيث طالت الحرائق منطقة الدامور، إضافة إلى بعض القرى في أقضية عكار وعاليه والمتن.

بو صعب: العدو الإسرائيلي استغل الانشغال بالحرائق وبدأ ببناء حائط اسمنتي

بالتوازي، حذّر وزير الدفاع اللبناني الياس بوصعب من الانتهاكات الإسرائيلية  عند الحدود الجنوبية، مشيراً إلى أن العدو الإسرائيلي استغل الانشغال بالحرائق في لبنان وبدأ ببناء حائط اسمنتي في منطقة متنازع عليها في الوزاني.

وأشار بو صعب إلى أن هذا عمل خطير واستفزازي، لافتاً الى أنه سيتواصل مع المعنيين لاتخاذ الاجراءات اللازمة من هذا الأمر.

إخماد الحرائق في سوريا

وفي سوريا قُتل رجلا إطفاء من مديرية إطفاء الزراعة ومصلحة الأحراج وفُقد آخر أثناء عمليات إخماد الحرائق في غاباتٍ غرب البلاد.

مديرية الزراعة أعلنت إخماد كافة الحرائق التي نشبت في غابات محافظات طرطوس واللاذقية وحمص بعدما استقدمت قوات مؤازرة من باقي المحافظات.