أميركا و 6 دول تفرض عقوبات على 25 هدفاً على صلة بإيران بينهم "حزب الله"

وزارة الخزانة الأميركية تعلن أنها و 6 دول أخرى فرضت عقوبات على 25 هدفاً لهم صلة "بدعم إيران لشبكات متشددة" بينهم "حزب الله" اللبناني.

  • أميركا وست دول تفرض عقوبات على 25 هدفاً بينهم "حزب الله"

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية في بيان لها أن واشنطن وست دول أخرى فرضت اليوم الأربعاء عقوبات على 25 شركة وبنكاً وشخصاً لهم صلة "بدعم إيران لشبكات متشددة"، بما في ذلك "حزب الله" اللبناني.

وقالت الخزانة الأميركية إن 21 من الأهداف المعلنة تضم شبكة واسعة من الشركات التي "تقدم دعماً مالياً لقوات التعبئة العامة الإيرانية الباسیج".

وأضافت أنه "جرى استخدام شركات وهمية وإجراءات أخرى لإخفاء ملكية الباسيج، وإدارة مصالح تجارية بمليارات الدولارات في قطاعات السيارات والتعدين والمعادن والبنوك الإيرانية"، مشيرة إلى أن عدداً كبيراً منها مارس نشاطه في أنحاء الشرق الأوسط وأوروبا.

وأشارت الوزارة إلى أن الأفراد الأربعة المستهدفين هم من أعضاء حزب الله بحجّة أنهم "يساعدون في تنسيق عمليات الجماعة بالعراق".

وأعلنت الدول الأعضاء في "مركز استهداف تمويل الإرهاب"، التي تضم أيضاً البحرين والكويت وسلطنة عمان وقطر والسعودية والإمارات، عن الأهداف، بالتزامن مع جولة لوزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين إلى الشرق الأوسط، في إطار الانتهاء من تفاصيل خطة للتنمية الاقتصادية للفلسطينيين والأردن ومصر ولبنان.

وقال منوتشين في بيان "إن تحرك مركز استهداف تمويل الإرهاب يتزامن مع جولتي بالشرق الأوسط حيث ألتقي بنظرائي في أنحاء المنطقة لدعم الحرب على تمويل الإرهاب".

وكان منوتشين قد قال في القدس الإثنين الماضي إن الولايات المتحدة ستصعّد الضغوط الاقتصادية على إيران بسبب برنامجها النووي، خلال جولته التي شملت "إسرائيل" والسعودية.

وفرضت الولايات المتحدة سلسلة من العقوبات الاقتصادية والمالية على إيران عقب إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 8 أيار/ مايو 2018 انسحاب بلاده من الاتفاق النووي، الذي وقعته إيران مع دولة مجموعة 5+1 في عام 2015. وقال ترامب إن العقوبات على إيران ستبقى لسنوات.

وأكدت تقارير صادرة عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" اليوم أن مرضى السرطان والصرع في إيران قد يتأثرون بالعقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على بلادهم بسبب عدم وصول بعض الأدوية الأساسية.