الحكومة الأفغانية تعلن مقتل زعيم طالبان رسمياً

في الوقت الذي تستعد فيه لجولة جديدة من المفاوضات مع حركة طالبان في إسلام أباد الحكومة الأفغانية تعلن وفاة زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر في باكستان قبل عامين ونصف في ظروف غامضة. وباكستان والولايات المتحدة تؤكدان صحة المعلومات.

  • الملا عمر يعد أحد أبرز المطلوبين من قبل الولايات المتحدة الأميركية/ تقرير محمود واثق
    الملا عمر يعد أحد أبرز المطلوبين من قبل الولايات المتحدة الأميركية/ تقرير محمود واثق
أعلنت الحكومة الأفغانية أن زعيم حركة طالبان الملا عمر توفي في نيسان/ أبريل عام 2013. ودعت الرئاسة الأفغانية جميع فصائل "طالبان" إلى العودة لطاولة المفاوضات لحل الأزمة الأمنية الأفغانية، موضحة أن "الظروف مهيأة تماماً لإنجاح المصالحة الوطنية من أي وقت آخر".

وكان المتحدث باسم الاستخبارات الافغانية حسيب صديقي قد أكد وفاة الملا عمر في أحد مستشفيات كراتشي في ظروف غامضة.

من جهتها أعلنت الإدارة الأميركية أن المعلومات التي تفيد بوفاة زعيم حركة طالبان صحيحة.

ويأتي الإعلان الرسمي لوفاة الملا عمر في وقت تستعد فيه الحكومة الأفغانية وطالبان لجولة جديدة من المفاوضات المباشرة في العاصمة الباكستانية.  

وفيما لم تنف طالبان أو تؤكد مقتل زعيمها لفت مراسل الميادين في كابل إلى أن "جماعة الفدائيين" وهي إحدى الجماعات المنشقة عن حركة طالبان أعلنت قبل أسابيع أن الملا عمر قتل قبل عامين ونصف في مدينة كراتشي في باكستان من قبل قياديين بارزين من حركة طالبان.