الأسد لبوتين: ساهمتم مساهمة مشكورة بدحر القوى الإرهابية التكفيرية

فوز كبير للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية، حيث أفاد مراسل الميادين بأن النتائج الرسمية الأولية بعد فرز 99% من الأصوات، أشارت إلى فوز بوتين بحصوله على 76،65% من أصوات الناخبين. والرئيس السوري بشار الأسد يقول إن "مواقف بلادكم في المحافل الدولية تعكس نبض شعبكم وكل الشعوب الطامحة إلى تحقيق العدالة بين الدول".

  • الأسد لبوتين: روسيا بقيادتكم وقفت ضد الإرهاب قولاً وفعلاً

أغلقت مراكز التصويت للانتخابات الرئاسية الروسية في موسكو وضواحيها بعد نسبة تصويت ناهزت 60 %.

مراسل الميادين أفاد بأن النتائج الرسمية الأولية بعد فرز 99% من الأصوات، أشارت إلى فوز الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الانتخابات بحصوله على 76،65% من أصوات الناخبين، فيما حصل مرشح الحزب الشيوعي الروسي على نسبة 16% من الأصوات ليحل في المركز الثاني.

بوتين وخلال الاحتفالات بفوزه شكر ناخبيه وفريق حملته على النتائج التي حققها، داعياً إلى جذب مؤيدي المرشحين الآخرين للحاجة إلى الوحدة للمضي قدماً.

وفي كلمة مقتضبة أمام حشد غفير من أنصاره في موسكو، وعد بوتين الشعب الروسي بـــ "الاستمرار في العمل بالوتيرة نفسها والمسؤولية"، مشدداً على "ضرورة المحافظة على وحدة الشعب الروسي".

بوتين أكد أيضاً أنه سيبدأ بــ "عمل كبير باسم روسيا ولصالحها، كما أمل أن يكون النجاح حليف روسيا في السنوات المقبلة". 

وتعتبر النتيجة التي حققها الرئيس بوتين،  الأفضل في تاريخ روسيا ما بعد الاتحاد السوفيتي.

ففي عام 2000 فاز بوتين في أول انتخابات رئاسية له بـ52.9% من الأصوات، وفي 2012 صوت له 63.6% من الناخبين.

وكان رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو، الزعيم الأول الذي هنأ بوتين بإعادة انتخابه رئيسا لروسيا لفترة 2018-2024 و"الشعب الروسي المجيد بإظهاره الشعور الوطني والوعي السياسي الرفيع وتمسكّه العميق بالديمقراطية في يوم الانتخابات الهام والتاريخي"، حسب بيان صدر عن مكتب مادورو.

وأكد مادورو على أن "التفاف الشعب الروسي حول زعيمه، ومشروعه الاستقلالي والتنموي يشكّل ضماناً أساسياً للتوازن العالمي المطلوب، والمبني على مبادئ العدل والتضامن واحترام القانون الدولي وتعددية الأقطاب".

كما بعث الرئيس الصيني شي جين بينغ، ببرقية إلى بوتين هنأه فيها بإعادة انتخابه لفترة رئاسية جديدة، حسب وكالة "شينخوا".

وعبّر الزعيم الصيني عن قناعته بقدرة روسيا على تحقيق إنجازات جديدة في تطوير مؤسسات الدولة، مضيفا أنها "تلعب دوراً هاماً وبنّاء في حل القضايا الدولية".

واعتبر أن "الشعب الروسي يظهر خلال السنوات الأخيرة، الوحدة والتماسك، ومتجّه بتصميم إلى الأمام على طريق التطور ونهضة بلد قوي"، حيث "تم إنجاز نتائج كبيرة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلاد".

عربياً، كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اول المهنئين، وأشاد السيسي "بالعلاقات الاستراتيجية التي تربط مصر وروسيا، وحرص البلدين المستمر على تطويرها وتعزيزها، بما يحقق مصالح الشعبين الصديقين".

الأسد مهنئاً: مواقف بلدكم في المحافل الدولية تعكس نبض شعبكم

 

وفي برقية تهنئة أرسلها الرئيس السوري بشار الأسد بمناسبة فوز بوتين بالانتخابات الرئاسية .

أكّد الرئيس الأسد أن "حيازتكم على هذه الثقة الاستثنائية من الشعب الروسي نتيجة طبيعية لأدائكم الوطني المتميز، وخدمة مصلحة روسيا الاتحادية بكل كفاءة وإخلاص"، مضيفاً أن "الاتحاد الروسي بقيادتكم وقف ضد الإرهاب قولاً وفعلاً، وساهمتم مساهمة مشكورة مع الجيش السوري بدحر القوى الإرهابية التكفيرية عن معظم الأراضي السورية، الأمر الذي خلص بقعاً أخرى من العالم من هذه الآفة التي كان يمكن أن تمتد لولا إجراءاتكم المشهودة هذه والتي لن ينساها التاريخ لكم".

وختم قائلاً إن "مواقف روسيا في المنابر والمحافل الدولية تعكس نبض شعبكم وكل الشعوب الطامحة إلى تحقيق العدل والعدالة بين الدول على أساس الكرامة المتساوية لجميع الدول، صغيرة كانت أم كبيرة، على خلاف قوى الهيمنة والاستعمار التي لا تقيم لكرامات الدول والشعوب وزناً".