نيويورك تايمز: ترامب يواجه مقاومة داخل إدارته لإحباطه

صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية تقول إنّ المأزق الحقيقي الذي يواجه الرئيس دونالد ترامب ولا يفهمه بشكل كبير هو أن عدداً كبيراً من مسؤولي إدارته يعملون من الداخل لإحباط أجزاء من أجندته ورغباته، فيما ترامب يردّ على الصحيفة ويطلب منها الكشف عن هوية مصدرها للمعلومات وتسليمه للدولة إنّ كان ما تقوله غير مزيف.

نيويورك تايمز: عدد كبير من مسؤولي إدارة ترامب  يعملون من الداخل لإحباط أجزاء من أجندته ورغباته

نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية مقالاً، نسبته إلى مسؤول رفيع المستوى يُرَجح أن يكون من داخل البيت الأبيض، جاء فيه أن الرئيس دونالد ترامب يظهر القليل من الامتثال للمبادئ التي اعتنقها المحافظون، وقام بخرق هذه المبادئ في جلسات مغلقة.
وذكرت الصحيفة أنّ المأزق الحقيقي الذي يواجه ترامب ولا يفهمه بشكل كبير، هو أن عدداً كبيراً من مسؤولي إدارته يعملون من الداخل لإحباط أجزاء من أجندته ورغباته.
كاتب المقال في "نيويورك تايمز" قال "أنا أعرف جيداً، فأنا واحد منهم، ولأكون واضحاً فمقاومتنا لقرارات ترامب المتسرعة ليست مقاومة اعتيادية كالتي يتبعها اليساريون، فنحن نريد نجاح الإدارة".
ولفتت الصحيفة إلى أنّ العديد من الذين عيّنهم ترامب تعهدوا بالحفاظ على المؤسسات الديمقراطية، في حين هم ماضون في تقويض سياساته المضللة.
وأضافت أن حالة الفوضى وعدم الاستقرار داخل الطواقم الإدارية وخاصة بين أعضاء الحكومة يتهامس بعضهم حول اللجوء لمادة التعديل الدستورية الـ25 والتي تخوّل البدء بمسار دستوري لعزل الرئيس.
ويستطرد الكاتب في مقاله "أن لا أحداً معني بالبدء بتطبيق المادة المذكورة خشية تداعيات وإثارة أزمات دستورية غير محددة المعالم".
وحول السياسة الخارجية، أوضح الكاتب أن "الرئيس ترامب يفضل التواصل مع القادة الديكتاتوريين، مثل الرئيس الروسي والزعيم الكوري الشمالي، بينما يكنّ ازدراءاً للعلاقات القائمة مع حلفائنا".
وفيما يتعلق بروسيا، أشار الكاتب إلى أنّ "ترامب كان متردداً في طرد الدبلوماسيين الروس على خلفية دعم قرار بريطانيا بتوجيه تهمة تسميم الجاسوس الروسي السابق لموسكو سيرغي سكريبال".
كما أعرب ترامب عن خيبة أمله من استمرار العقوبات الأميركية على روسيا، لكن فريق الأمن القومي خالفه الرأي بهدف معاقبة موسكو.
في المقابل، ردّ ترامب على المقال المنشور في "نيويورك تايمز" عبر تغريدة على موقع تويتر قائلاً إنّ "ما يسمى مسؤول رسمي رفيع هل هو فعلاً موجود أم أن صحيفة نيويورك تايمز تتلاعب في مصدر مزيف ؟".
وأضاف ترامب "إن وُجد فعلاً هذا المصدر غير المعروف فينبغي على الصحيفة التحلي بروح مصلحة الأمن القومي والإفصاح عن هويته أو هويتها وتسليمه للدولة على الفور".