معارك عنيفة بين الجيش السوري و"النصرة" في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي

الجيش السوري يتصدر لهجوم مجموعات من جبهة النصرة باتجاه محور أبو الضهور في ريف إدلب الجنوبي الشرقي. ووكالة "سانا" تفيد بتصدي المضادات السورية لأجسام غريبة دخلت من الأراضي المحتلة إلى أجواء المنطقة الجنوبية.

مصادر أهلية في القنيطرة: المضادات الارضية السورية تتصدى لاجسام مجهولة في سماء القنيطرة (صورة أرشيفية)
مصادر أهلية في القنيطرة: المضادات الارضية السورية تتصدى لاجسام مجهولة في سماء القنيطرة (صورة أرشيفية)

تصدَّى الجيش السوري لهجوم مجموعات من جبهة النصرة باتجاه المناطق المحررة والنقاط العسكرية في محور أبو الضهور في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وأوقع الجيش السوري قتلى في صفوف هذه المجموعات المسلحة، وفق ما أفادت به وكالة سانا الرسمية السورية التي أشارت الى أن المسلحين استهدفوا قريتي الكركات والحويز في ريف حماة الشمالي الغربي بالقذائف الصاروخية في خرق جديد لاتفاق منطقة خفض التصعيد.

إلى ذلك، أفادت وكالة "سانا" بدخول أجسام غريبة من الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى أجواء المنطقة الجنوبية، وأن المضادات الأرضية السورية تعاملت معها.

كما أكدت مصادر أهلية في القنيطرة سماع أصوات المضادات في ريف دمشق الجنوبي باتجاه محيط مدينة الكسوة.

وكانت المضادات الجوية السورية تصدت يوم أمس لأهداف في أجواء ريف دمشق الجنوبي وفي أجواء القنيطرة، حيث ذكر مصدر عسكري سوري أن وسائط الدفاع الجوي السوري اكتشفت أهدافاً معادية قادمة من اتجاه القنيطرة وتصدت لها.