الحكومة البريطانية تأمر بمواكبة السفن التي ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز

الحكومة البريطانية تأمر البحرية الملكية بمواكبة السفن التي ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز، ووزير الدفاع الأميركي مارك إسبر يقول إن قوات بلاده ستحتفظ بوجود عسكريّ في الخليج للردّ على أيّ استفزاز.

  • رئيس الحكومة البريطانية الجديد بوريس جونسون (أ ف ب)

في أولى قراراتها، أمرت الحكومة البريطانية، برئاسة بوريس جونسون، البحرية الملكية بمواكبة السفن التي ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن المواكبة ستتم بشكل منفرد أو في مجموعات في حال الإبلاغ عن مرورها خلال مهلة كافية.

وكان جيريمي هانت قال الإثنين حين كان لا يزال وزيراً للخارجية إن على السفن التي ترفع العلم البريطانيّ وتمر عبر مضيق هرمز أن تبلغ بتاريخ مرورها لتتمكّن لندن من تقديم أفضل حماية ممكنة.

من جهته، أكد وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر أنّ القوات الأميركية لن ترافق السفن في الوقت الحاليّ في منطقة الخليج، لكنها ستحتفظ بوجود عسكريّ فيها للردّ على أيّ استفزاز، مشيراً إلى أنه يخطّط لمناقشة هذه المسألة مع القيادة المركزية الأميركية المسؤولة عن الشرق الأوسط.

وأعلن حرس الثورة الإسلامية في إيران في 18 تموز/يوليو الجاري توقيف الناقلة البريطانية stena impero في مضيق هرمز ونقلها إلى السواحل الإيرانية موضحاً أنها أوقفت لعدم مراعاتها القوانين الدولية للملاحة.

وأتى ذلك بعد احتجاز ناقلة النفط الإيرانية "غريس 1" في مضيق جبل طارق والتي كانت في طريقها إلى سوريا، وذلك بطلب من المملكة المتحدة.

وإلى ذلك، ترأس جونسون رئيس الحكومة البريطانية الجديد، الذي خلف تيريزا ماي، اجتماعاً لأبرز الوزراء الذين عيّنهم في فريقه وذلك في مرحلة أولى من معركته لتسوية مشكلة بريكست.

وقال جونسون إنه سيسعى للخروج من الاتحاد الأوروبي قبل تشرين الأول/أكتوبر المقبل.