يوفنتوس يتفوّق على ميلان... ورونالدو يغضب

يوفنتوس يُلحق الخسارة بميلان 1-0 في قمة مباريات المرحلة 12 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

  • عبّر رونالدو عن انزعاجه لاستبداله (أ ف ب)

استعاد يوفنتوس صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوزه 1-0 على ميلان في قمة مباريات المرحلة 12.

وأحرز باولو ديبالا الهدف الوحيد في الدقيقة 77 بعد مشاركته بدلاً من البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وبعد تبادل سريع للكرة وصلت إلى اللاعب الأرجنتيني الذي اجتاز أليسيو رومانيولي وسدّد بقوة في مرمى الحارس جيانلويجي دوناروما.

وخرج رونالدو من الملعب بعد 10 دقائق من بداية الشوط الثاني، وهي أسرع مرة يغادر فيها النجم البرتغالي الملعب منذ انضمامه ليوفنتوس في الموسم الماضي، كما أنها أول مرة يتم استبداله في مباراتين متتاليتين.

ونظر رونالدو إلى مدربه ماوريتسيو ساري في غضب ودخل إلى غرف الملابس مباشرة.

كما استبدل رونالدو خلال مواجهة لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي عندما بدا أيضاً غير راضٍ بالقرار، رغم أن ساري قال إن ذلك كان لتجنّب المخاطرة بإصابة اللاعب البالغ 34 عاماً بسبب شكواه من آلام في الركبة والفخذ.

وذكرت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" أن رونالدو غادر الملعب قبل صفارة النهاية لكن ساري نفى وجود خلاف مع الفائز خمس مرات بجائزة أفضل لاعب في العالم.

ورفع يوفنتوس، الساعي لإحراز اللقب للمرة التاسعة على التوالي، رصيده إلى 32 نقطة بفارق نقطة واحدة عن إنتر ميلانو الذي تصدّر الترتيب بشكل مؤقت عقب فوزه 2-1 على فيرونا، فيما تراجع ميلان إلى المركز الـ 14 بفارق 19 نقطة عن "اليوفي".

وتراجع روما عن المركز الثالث بخسارته أمام مضيفه بارما بهدفي ماتيا سبروكاتي وأندرياس كورنليوس في الشوط الثاني.

وتراجع روما أمام لاتسيو، الذي تغلب 4-2 على ضيفه ليتشي، وكالياري الذي حقّق فوزاً كبيراً على ضيفه فيورنتينا 5-2 ولدى كل منهما 24 نقطة ويتبعهما أتالانتا وروما برصيد 22 نقطة.