ارتفاع نسبة التسويق الرقمي في زمن كورونا

مع اكتساب الأحداث الافتراضية ومكالمات الفيديو شعبية في أوائل عام 2020 في ظل انتشار كورونا، إلى جانب الانخفاض الكبير في حركة الركاب فقد انخفضت الإعلانات التقليدية مقابل ارتفاع التسويق الرقمي.

  • ما يقرب من 80٪ من الأسر يتفحصون إعلانات البريد المباشر التي تتلقاها

نظراً للأحداث العالمية الآن التي تنقل الأشخاص عبر الإنترنت بسرعة كبيرة، وخصوصاً في زمن كورونا، بعدما صار الناس يعتمدون على عمليات الشراء بشكل كبير عبر الانترنت. فإن الصرخة التي تقول إن التسويق التقليدي مات قد أصبحت أعلى، لكن هل هذا يعني أن التسويق التقليدي قد انتهى حقيقةً؟

حوالى ثلاثة من كل أربعة أشخاص يفضلون التعرف على المنتجات من خلال المحتوى بدلاً من الإعلانات التقليدية، ومقابل كل 10 أشخاص، قال ستة منهم إن مشاهدة مقطع فيديو على فيسبوك أثّر على قرار الشراء في آخر 30 يوماً؛ ومع ذلك نقول جميعاً: إننا نكره الإعلانات التجارية على شاشة التلفاز.

مع اكتساب الأحداث الافتراضية ومكالمات الفيديو شعبية في أوائل عام 2020، إلى جانب الانخفاض الكبير في حركة الركاب في ظل إجراءات الحجر، فقد انخفضت الإعلانات التقليدية، مثل إعلانات الراديو بشكل كبير جداً، لذا يبدو أن التسويق الرقمي يستمر في النمو بينما يتعثر التسويق التقليدي.

مع ذلك، فإن ما يقرب من 80٪ من الأسر تقول إنها على الأقل تفحص إعلانات البريد المباشر التي تتلقاها، ويقول أكثر من نصف الأشخاص إنهم يثقون في المواد التسويقية المطبوعة أكثر من أي نوع آخر.

ويُعرف التسويق الرقمي في جوهره باستخدام القنوات الرقمية، مثل وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية والبريد الإلكتروني للتواصل مع الجمهور، ويمكن أن يكون ذلك للتوعية أو توليد العملاء المحتملين.

من ناحية أخرى، تتضمن أساليب التسويق التقليدية قنوات مثل اللوحات الإعلانية والإعلانات المتلفزة ووسائل الإعلام المطبوعة، مثل المجلات والصحف وغيرها.

حتى أثناء الاستخدام الواسع للإنترنت في أواخر التسعينات، كان التسويق التقليدي هو النوع الوحيد للتسويق، أما الآن فإن التسويق الرقمي ينمو بشكل سريع جدًا، خصوصاً مع ظهور وسائل التواصل الاجتماعي، واليوتيوب، ومواقع الويب..).

وإن الفرق الأساسي بين التسويق الرقمي والتقليدي هو القنوات التي يواجه من خلالها العملاء المحتملون أو الجمهور رسالتك التسويقية.

في نهاية المطاف كِلا النوعين من التسويق لهما فوائد وصعوبات، والمفتاح هو فهم احتياجاتك التسويقية المحددة، مع مراعاة ميزانيتك وفهم جمهورك المستهدف.

ومع ذلك، يعد التسويق الرقمي أنسب طريقة للتسويق؛ وذلك لما يوفره من إحصائيات وتحديد الأشخاص المستهدفين، على عكس التسويق التقليدي الذي يفتقر للقياس.