نصر جديد لإيران في البحر وهزيمة أخرى لأميركا

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن تكون طهران قد قدمت أي ضمانات إلى بريطانيا أو سلطات جبل طارق على عكس ما تدعي من أجل الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية "غريس واحد". وأكد موسوي أن طهران أعلنت منذ البداية أن وجهة الناقلة لم تكن سوريا ولكنه شدد في المقابل أنه لا علاقة لأحد بوجهتها.