"ملتقى الشارقة الدولي للراوي" يناقش "الحكايات الخرافية"

"ملتقى الشارقة الدولي للراوي" يستعد لاستقبال الرواة والحكائين والباحثين في عالم التراث من أنحاء العالم، متخذاً من "الحكايات الخرافية" موضوعاً لأعماله ونقاشاته.

"ملتقى الشارقة الدولي للراوي" يناقش "الحكايات الخرافية"

تستعد الشارقة في دولة الإمارات لاستقبال الرواة والحكائين والباحثين في عالم التراث من أنحاء العالم، خلال شهر أيلول/سبتمبر الجاري للمشاركة في الدورة الثامنة عشرة من "ملتقى الشارقة الدولي للراوي".

وينظم "معهد الشارقة للتراث" دورة هذا العام في الفترة من 24 إلى 26 أيلول/سبتمبر متخذاً من "الحكايات الخرافية" موضوعاً لأعماله ونقاشاته.

ويشمل برنامج الملتقى ندوات فكرية ومحاضرات وورش عمل تتناول الحكايات الخرافية، وتبحث في رموزها ودلالاتها وسياقاتها الثقافية والتراثية إضافة إلى أنشطة جماهيرية.

يذكر أن الملتقى بدأ عام 2001 تحت مسمى "يوم الراوي" بهدف حصر ومتابعة وتوثيق مرويات وخبرات ومشاهدات الرواة الإماراتيين وتكريم المتميزين منهم، ليتحول لاحقاً إلى ملتقى عربي إقليمي ثم ملتقى دولي يجذب الرواة من أنحاء العالم.

وفي العام الماضي اختار الملتقى "السير والملاحم" موضوعاً لأعماله وأنشطته.