فرنسا تطلب رسمياً الانضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط في القاهرة

فرنسا تقدم طلباً رسمياً للانضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط الذي تستضيف القاهرة، وأميركا تبدي رغبتها في الانضمام كمراقب بصفة دائمة.

  • فرنسا تطلب رسمياً الانضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط في القاهرة
    الاجتماع الوزاري الأول لمنتدى غاز شرق المتوسط في القاهرة

قدمت فرنسا الخميس طلباً رسمياً للانضمام لعضوية منتدى غاز شرق المتوسط الذي تستضيف القاهرة اجتماعه الوزاري الثالث، حسب بيان لوزارة البترول المصرية.

وكان وزراء الطاقة في سبع دول شملت مصر والأردن وفلسطين و"إسرائيل" وقبرص واليونان وإيطاليا أعلنوا في كانون الثاني/يناير العام الماضي انشاء منتدى غاز شرق المتوسط بهدف تأسيس منظمة دولية مقرها القاهرة، تحترم الموارد الطبيعية لهذه الدول وفقاً للقانون الدولي.

وجاء في بيان وزارة البترول المصرية الخميس أن "نائب مساعد وزير الطاقة الأميركي أبدى رغبة بلاده في الانضمام كمراقب بصفة دائمة".

بدوره، رحّب وزير البترول المصري طارق الملّا بخطوتي فرنسا وأميركا وقال إنه "سيتم إقرار هذه الطلبات من الأعضاء المؤسسين وفقاً للنظام الأساسي للمنتدى".

وعقب الاجتماع وقّع ممثلو الدول السبع مبدئياً على الإطار التأسيسي للمنتدى.

وأوضح بيان وزارة البترول أنه سيتم تقديم "الإطار التأسيسي الموقّع بالأحرف الأولى إلى المفوضية الأوروبية لمراجعته، وسيتم توقيعه من قبل الأعضاء المؤسسين بمجرد ضمان التوافق مع قانون الاتحاد الاوروبي".

ويأتي ذلك غداة بدء "إسرائيل" في ضخ الغاز الطبيعي إلى مصر للمرة الأولى بموجب اتفاق بقيمة 15 مليار دولار مدته 15 سنة لاسالته وإعادة تصديره إلى أوروبا.