"تخوفاً من ركود وشيك".. بورصة نيويورك تعلّق التداول

توقف التداول في الأسهم الأميركية تلقائياً لمدة 15 دقيقة، اليوم الاثنين، بعد أن انخفض مؤشر "داو جونز" الصناعي ومؤشر "نازداك" عند الافتتاح بسبب مخاوف من حدوث ركود وشيك.

  • "تخوفاً من ركود وشيك".. بورصة نيويورك تعلّق التداول
    خسر مؤشر "داو جونز"، وهو المؤشر الأكبر في بورصة نيويورك، 2250 نقطة، أو ما يقرب من 10%.

علّقت بورصة "وول ستريت" الأميركية في نيويورك التداول مؤقتاً عقب هبوط المؤشرات بأكثر من 10%، جراء تصاعد مخاوف انتشار فيروس كورونا.

وبحسب بيانات التداول، فقد توقف التداول في الأسهم الأميركية تلقائياً لمدة 15 دقيقة، اليوم الاثنين، بعد أن انخفض مؤشر "داو جونز" الصناعي ومؤشر "نازداك" عند الافتتاح بسبب مخاوف من حدوث ركود وشيك.

وخسر مؤشر "داو جونز"، وهو المؤشر الأكبر في بورصة نيويورك، 2250 نقطة، أو ما يقرب من 10%، ليوقف التداول عند 20935.

وهبط مؤشر "نازداك للتكنولوجيا الفائقة" 7393 نقطة بما يعادل 6.1%.

وبلغ سعر العقود الآجلة للذهب لشهر نيسان/أبريل في بورصة نيويورك حتى الساعة 11:53 بتوقيت غرينتش 1461.35 دولار للأونصة، بانخفاض قدره 55.6 دولار أو بنسبة 3.67%.

كما بلغ سعر العقود الآجلة للفضة لشهر أيار/مايو 12.02 دولار للأونصة، أي بانخفاض بنسبة 17%، وكانت أسعار الذهب والفضة قد انخفضت لفترة وجيزة في فترة الصباح بنسبة 4% و18% في المئة على التوالي.

يذكر أن الاحتياطي الفدرالي الأميركي (المصرف المركزي) أعلن، أمس الأحد، مجموعة تدابير "جذرية طارئة لتعزيز الثقة والحفاظ على القطاع المالي"، مخفضاً معدّلات الفائدة الرئيسية إلى ما يقارب الصفر، على خلفية تداعيات تفشي فيروس كورونا.

واتخذ الفدرالي الإجراء بدون انتظار الاجتماع المالي الدوري الذي يعقد كل ستة أسابيع، وهو أمر لم يحدث منذ عام 2008 في ذروة أزمة "الديون العقارية الثانوية".