32 غارة للتحالف السعودي على اليمن منذ تمديده وقف إطلاق النار

تستمر المواجهات العنيفة بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي في عدد من المدن اليمنية، فيما ترتفع عدد غارات التحالف إلى 32.

  • 32 غارة للتحالف السعودي على اليمن منذ تمديده وقف إطلاق النار
    التحالف السعودي يشنّ خلال الساعات الماضية 12 غارة جوية على مديرية مجزر

ارتفعت غارات طائرات التحالف السعودي على اليمن منذُ تمديده وقف إطلاق النار الأحادي إلى 32 غارة، فيما قال التحالف السعودي إن قوات حكومة صنعاء ارتكبت 129 اختراقاً بعد تمديد وقف إطلاق النار.

يأتي هذا في ظل استمرار المواجهات العنيفة بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي في منطقة الخنجر بمديرية خَبْ والشَّعْف الحدودية مع نجران السعودية شرقي محافظة الجوف شرق اليمن، ومديريات صِرواح غربي محافظة مأرب ومَدْغِل الجِدْعان ومَجْزَر ورَغْوان في محافظة مأرب نفسها المحاذية لمحافظة الجوف، وأسفرت المواجهات خلال الساعات الماضية عن قتلى وجرحى في صفوف الطرفين. 

وشنت مقاتلات التحالف السعودي خلال الساعات الماضية 12 غارة جوية على مديرية مجزر، و4 غارات على مديرية صرواح بمحافظة مأرب، و6 غارات على مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف، و4 غارات على مديرية جُبَن بمحافظة الضالع، وغارتان على مديرية كتاف الحدودية شرقي محافظة صعدة، وغارة على مديرية همدان شمال غرب صنعاء. 

وكانت قيادات السلطات المحلية التابعة لحكومة الرئيس هادي في المحافظات الجنوبية، أعلنت رفضها المطلق لبيان المجلس الانتقالي الجنوبي بشأن إعلان حالة الطوارئ والإدارة الذاتية للمحافظات الجنوبية، وعدّت السلطات بيان المجلس الانتقالي انقلاباً على الشرعية واتفاق الرياض.

في حين قال نائب رئيس المجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً هاني بن بريك إن "بيان الانتقالي خطوة لتحقيق إرادة الشعب المقهور وحفظاً لسمعة التحالف، مشيراً إلى أن حكومة الرئيس هادي تعيش على إطالة أمد الحرب والأزمات ‎".