مقتل المنسق العام لـ"داعش" بين العراق وسوريا

خلية الصقور الاستخبارية في الجيش العراقي تلقي القبض على 8 عناصر من تنظيم "داعش" خلال عملية خاطفةٍ استهدفت فلول التنظيم في محافظة الأنبار.

  • مقتل المنسق العام لـ"داعش" بين العراق وسوريا
    قيادة العمليات المشتركة أعلنت تحقيق عمليات "أسود الجزيرة" أهدافها 

نقل مراسل الميادين في العراق عن مصدر أمني قوله إن المنسق العام بين العراق وسوريا في "داعش" قتل بضربة جوية في العراق.

هذا وألقت "خلية الصقور" الاستخبارية التابعة لمديرية المخابرات في وزاة الداخلية، القبض على 8 عناصر من تنظيم "داعش" خلال عملية خاطفةٍ استهدفت فلول التنظيم في محافظة الأنبار.

كما أعلنت قيادة العمليات المشتركة تحقيق عمليات "أسود الجزيرة" أهدافها حيث قضي على عدد كبير من بقايا عصابات "داعش" الإرهابية ودمرت مضافاتها في عملية ملاحقة فلول التنظيم في مناطق صلاح الدين.

وقال المتحدث باسم القيادة اللواء تحسين الخفاجي إن "القوات الأمنية وعلى رأسها جهاز المخابرات حصل على معلومات استخبارية دقيقة أسفرت القبض على عتاة المجرمين الذين يمثلون محوراً رئيساً لداعش على المستوى الدولي وليس المحلي فقط، ومن بينهم من يعد بنكاً من المعلومات عن خلايا داعش".

وأوضح الخفاجي، أن "الإعلام المسيس حاول التقليل من أهمية الإرهابي عبد الناصر (قرداش) لكن بالحقيقة هو بنك من المعلومات وشخص خطير جد".

وانطلقت عمليات "أسود الجزيرة"، منذ أسبوع لتفتيش صحراء الجزيرة شمال محافظة الأنبار وجنوب محافظة نينوى وغرب محافظة صلاح الدين، وصولاً إلى الحدود الدولية مع سوريا.