87 قذيفة مدفعية على مناطق سيطرة القوات المسلحة اليمنية في الحديدة

قوات التحالف السعودي تستهدف مكاناً مزدحماً بالعائلات وأطفال يلعبون ومنزلاً في حي الزهور بمدينة الحديدة، ما يؤدي إلى استشهاد 4 مدنيين وجرح 18 آخرين بينهم أطفال.

  • 87 قذيفة مدفعية على مناطق سيطرة القوات المسلحة اليمنية في الحديدة
    مصدر عسكري في حكومة صنعاء: استمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي في الحُدَيْدَة (أرشيف)

أشار مصدر عسكري في حكومة صنعاء إلى استمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي في الحُدَيْدَة بالقصف الصاروخي والمدفعي وتحليق طائرات حربية واستطلاعية واستحداث تحصينات قتالية.

وأوضح المصدر بأن القوات المتعددة للتحالف السعودي قصفت خلال الـ24 ساعة الماضية بـ87 قذيفة مدفعية مناطق سيطرة القوات المسلحة اليمنية في محافظة الحُدَيْدَة الساحلية غرب اليمن. 

وكان مصدر طبي في محافظة الحُدَيْدَة أفاد للميادين أمس باستشهاد 4 مدنيين وجرح 18 آخرين إثر قصف مدفعي لقوات التحالف السعودي في حي الزهور في مديرية الحالي جنوب المدينة.

وفي السياق، ذكرت منظمة أطباء بلا حدود أن استشهاد المدنيين كان جراء قصف استهدف مكاناً مزدحماً بالعائلات وأطفال يلعبون ومنزلاً في حي الزهور بمدينة الحديدة الساحلية غرب اليمن. 

وأعربت المنظمة عن إدانتها الهجوم على حي الزهور السكني، داعية إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لضمان حماية المدنيين في النزاع الدائر.

إلى ذلك، تتواصل المواجهات بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي من جهة أخرى في مديريات صِرواح ومجزر ومَدغِل الجِدْعان شمالي غرب محافظة مأرب، حيث شنّت طائرات التحالف السعودي 23 غارة لدعم قوات الرئيس هادي في التصدي لمحاولات تقدم قوات حكومة صنعاء في تلك المديريات. 

واستهدفت سلسلة غارات جوية للتحالف السعودي منطقتي مجازة في مديرية باقِم وطخية في مديرية مجز شمالي محافظة صعدة، بالترافق مع قصف صاروخي ومدفعي على مناطق متفرقة في مديرية مُنَبِّه الحدودية غربي محافظة صعدة شمال اليمن. 

هذا ويستمر تبادل القصف المدفعي والصاروخي بين قوات حكومة الرئيس هادي والمجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً في مناطق الطَّرية والشيخ سالم وقرن الكلاسي الواقعة بين مديريتي خَنْفَر ومديرية زُنْجُبار بمحافظة أبين جنوب اليمن.