روحاني: إيران تسعى لإنتاج لقاح وعلاج لكورونا رغم العقوبات الأميركية

الرئيس الإيراني يؤكد أنه رغم العقوبات الأميركية على بلاده فإنها تسعى لانتاج لقاح وعلاج لفيروس كورونا، ويشير إلى أنه لا يستطيع أي بلد في العالم إغلاق إقتصاده عدة أشهر خلال مواجهة تفشي الوباء.

  • روحاني أكد على ضرورة استمرار التعاون بين الشعب والحكومة في مسار مكافحة كورونا
    روحاني أكد على ضرورة استمرار التعاون بين الشعب والحكومة في مسار مكافحة كورونا

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن بلاده تسعى لإنتاج لقاح وعلاج لفيروس كورونا رغم العقوبات الأميركية، مشيراً إلى أنه لا يمكن لأي دولة إغلاق الاقتصاد لأشهر لمواجهة تفشي الوباء.

وأضاف روحاني، خلال اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة "كوفيد-19"، اليوم السبت، أن أي بلد لا يستطيع  في العالم إغلاق الاقتصاد عدة أشهر لمواجهة تفشي فيروس كورونا".

وتابع:"رغم الجهود التي بذلناها خلال الشهر الأول من انتشار كورونا، لكن أعداد الوفيات قد ارتفعت لدينا، ونسعى إلى خفضها".

روحاني أكد على ضرورة استمرار التعاون بين الشعب والحكومة في مسار مكافحة الفيروس، مشيراً إلى أنه "لو تصور المواطنون بأن الأوضاع طبيعية وأن هذا الفيروس لم يعد خطيراً سنواجه مشاكل وليس من الصحيح أيضاً لو قمنا بإثارة الاضطراب والهلع لدى المواطنين بحيث تتوقف الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية والخدمية والطارئة".

الرئيس الإيراني، كرر قوله إن أسهل الأعمال هو تعطيل الأنشطة ولكن المواطنين سيحتجون في اليوم التالي من التخبط والجوع والضغوط والمشاكل".

كما اعتبر أن التجمعات في ظروف اليوم غير مقبولة، ولفت إلى أنه وحتى بالنسبة للامتحانات العامة يمكن لوزارة الصحة ايجاد إطار معين لها من أجل عدم حصول مشكلة ما.