الحشد الشعبي يستهدف تجمّعاً لداعش جنوب سامراء

في إطار استمرار الحشد الشعبي في مكافحة داعش في العراق، قيادة قاطع عمليات سامراء تعلن استهداف تجمّع لعناصر داعش في محافظة صلاح الدين.

  • عناصر من الحشد الشعبي (صورة أرشيفية).
    عناصر من الحشد الشعبي (صورة أرشيفية).

أفاد مراسل الميادين في العراق بأن الحشد الشعبي استهدف تجمّعاً لداعش بقنابل الهاون جنوب سامراء بمحافظة صلاح الدين.

وأعلنت قيادة قاطع عمليات سامراء للحشد الشعبي عن استهدافها تجمعاً لعناصر فلول داعش الإرهابي بقنابل الهاون في منطقة البو محاسن جنوب مدينة سامراء ضمن قاطع المسؤولية.

وذكر إعلام قيادة القاطع، أن معلومات استخبارية وردت إلى اللواء 315 بالحشد الشعبي، أكّدت وجود عناصر إرهابية تابعة لفلول داعش في منطقة البو محاسن جنوب مدينة سامراء.

يذكر أن القائد العام للقيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكينزي، توقّع أمس الخميس أن تحافظ القوات الأميركية وقوات الناتو على وجود طويل الأمد في العراق، للمساعدة على ما وصفه بـ"محاربة الإرهاب ووقف النفوذ الإيراني في البلاد".

وبدأت المحادثات بين الخارجيتين العراقية والأميركية في حزيران/يونيو الماضي ضمن ثلاثة ملفات رئيسية هي السياسة والأمن والاقتصاد، في الوقت الذي تدفع قوى سياسية عراقية "باتجاه ضرورة التزام الفريق المحاور الثوابت التي تضمن المصالح الوطنية"، فيما أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أن بغداد وواشنطن تؤكدان "التزامهما بانسحاب القوات الأميركية من العراق".