"لم يقل الحقيقة".. الحوثي ينتقد تصريحات المبعوث الأممي

عضو "المجلس السياسي الأعلى" اليمني ينتقد كلام مبعوث الأمم المتحدة في مجلس الأمن، ويصف سكوته عن دول العدوان بـ"الظلم"، والأمم المتحدة تحذّر من مجاعة تَطال ملايين اليمنيين.

  • عضو "المجلس السياسي الأعلى" في اليمن محمد علي الحوثي

انتقد عضو "المجلس السياسي الأعلى" في اليمن محمد علي الحوثي، إحاطة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، التي قدّمها إلى مجلس الأمن بشأن جهود الحل السياسي للأزمةِ في اليمن.

وقال الحوثي في تغريدة على "تويتر" إنّ غريفيث "لم يكذب، لكنه لم يقل الحقيقة، فاعتبار القضية اليمنية داخلية، والسكوت عن دول العدوان المشاركة رسمياً ظلمٌ ومغالطة".

وتابع الحوثي مخاطباً غريفيث: "قدّمنا جميع الحلول ونريدُ حلاً لا احتلالاً". 

وكان غريفيث قد أبلغ مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، بأن "حل الصراع اليمني وموافقة الأطراف المعنية علي نصّ الإعلان المشترك، يتطلب التزامات جادة وقرارات حكيمة من الجميع". والإعلان هو مسودة مبادرة أممية قدمها غريفيث لحل النزاع، وبين بنودها: وقف شامل لإطلاق النار، واستئناف المشاورات السياسية.

وفي سياق متصل، أعلنت الأمم المتحدة، أن اليمن على "شفير مجاعة تطاول ملايين السكان"، من جراء تفاقم الأزمة التي تعصف في البلاد الناجم عن الحرب المستمرة. 

وأشار وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، إلى "نقصٍ فادح" في تمويل برامج المساعدة، محذراً من أن ربع أطفال اليمن "باتوا في وضع غذائي حرج".