وزير الدفاع التركي: حفتر وداعموه أهداف مشروعة لنا إذا هاجموا قواتنا

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار يحذر خلال زيارته إلى ليبيا المشير خليفة حفتر من استهداف القوّات التركيّة.

  • آكار:
    آكار: ليعلم المجرم حفتر وداعموه أننا سنعتبرهم هدفاً مشروعاً (وزارة الدفاع التركيّة - تويتر)

حذر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، المشير خليفة حفتر وداعميه من "أي محاولة لاستهداف القوات التركيّة في ليبيا". 

أكار وخلال كلمة له أمام القوات التركيّة العاملة في ليبيا، ردّ على تصريحات حفتر الأخيرة حول ليبيا، قائلاً: "ليعلم المجرم حفتر وداعموه أننا سنعتبرهم هدفاً مشروعاً في جميع الأماكن بعد كل محاولة اعتداء على قواتنا".

ويزور وفد عسكري برئاسة وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، ليبيا، حيث يعقد لقاءات مع قادة سياسيين وعسكريين ليبيين تابعين لحكومة الوفاق الوطني.

مقطع فيديو لاستقبال الوفد العسكري التركي الرفيع في ليبيا، انتشر بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتسبب بموجة انتقادات كبيرة لتركيا، كما تمّ وصف الوفد بـ"وفد الحرب".

يذكر أن أكار، التقى أمس رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، ووزير الدفاع الليبي في حكومة الوفاق صلاح الدين النمروش، ووزير الداخلية فتحي باشاغا، كما شارك في حفل تخريج الدفعة الخمسين لقوات الوفاق بالكليّة العسكريّة بالعاصمة طرابلس.

وكان المشير خليفة حفتر، دعا يوم الجمعة الماضي، قواته إلى حمل السلاح مجدداً لـ"طرد المحتل التركي"، بعد أيام من مصادقة البرلمان التركي على مذكرة تقضي بتمديد نشر عسكريين في ليبيا لمدة 18 شهراً.

حفتر اعتبر في كلمة له بمناسبة ذكرى استقلال ليبيا الـ69، أنّه "لا خيار إلا رفع راية التحرير من جديد وتصويب بنادقنا ومدافعنا ونيران قذائفنا نحو هذا العدو المعتدي المتغطرس المتجاهل لتاريخنا النضالي".