روسيا: إسقاط طائرة "سو-25" في إدلب بصاروخ مضاد للطائرات ومقتل قائدها

وزارة الدفاع الروسية تقول إنه تم إسقاط طائرة سو - 25 تابعة لها في إدلب السورية بصاروخ مضاد للطائرات، وتؤكد مقتل طيارها والعمل مع السلطات التركية على استعادة جثته.

صور متداولة عبر وسائل التواصل لحطام الطائرة الروسية

قالت وزارة الدفاع الروسية إنه بحسب المعلومات الأولية فقد تم إسقاط طائرة حربية روسية بصاروخ محمول مضاد للطائرات في محافظة إدلب السورية، مشيرة إلى أن هذه الطائرة هي من طراز سو – 25، وأدى سقوطها إلى مقتل الطيار.

الدفاع الروسية أعلنت أن مركز المصالحة الروسي في سوريا بالتعاون مع السلطات التركية يعمل على إعادة جثة الطيار، "الذي قُتل أثناء معركة مع الإرهابيين، وفضل الاستشهاد في معركة غير متكافئة على الاستسلام لهم" على حد تعبيرها.

وأكدت الوزارة لاحقاً مقتل 30 مسلحاً في ضربة جوية على محافظة إدلب حيث أسقطت إحدى طائراتها.

 

وكان المرصد السوري المعارض قد ذكر أن الطيار الروسي الذي أُسقطت طائرته قُتل إثر اشتباك مع مسلّحين في شمال سوريا.

 

وكانت صفحات تابعة للمعارضة أكدت إسقاط طائرة حربية روسية في بلدة معصران بعد استهدافها مدينة سراقب بريف إدلب، كما عرضت صوراً وفيديوهات لحطام الطائرة ولجثة الطيار الروسي بعد مقتله.