الدوري البرتغالي: سباق الأمتار الأخيرة بين لشبونة وبراغا

سبورتينغ لشبونة وسبورتينغ براغا ينتصران، فيما لا زال الأخير يحاول خطف المركز الثالث من لشبونة من أجل التأهل إلى الدوري الأوروبي.

  • الدوري البرتغالي: سباق الأمتار الأخيرة بين لشبونة وبراغا
    لاعبو لشبونة يحتفلون سوياً (تويتر)

نجح سبورتينغ لشبونة في تحقيق فوز مهم على سانتا كلارا، أمس الجمعة، ضمن منافسات الجولة الـ31 من الدوري البرتغالي الممتاز لكرة القدم، ليقترب من ضمان المركز الثالث المؤهل للدوري الأوروبي. 

وسجل الشاب جوفاني كابرال المباراة الوحيد في الدقيقة 67 والتي أقيمت في معقل لشبونة.

 ويعد الانتصار هو الخامس لسبورتينغ  لشبونة في آخر 6 جولات، علماً بأنه لم يتلقَ أي خسارة في آخر 8 مواجهات، ليحقق انتفاضةً رائعة ينفرد خلالها بالمركز الثالث حيث يبتعد بـ3 نقاط على سبورتينغ براغا.

في حين تجمد رصيد سانتا كلارا عند 38 نقطة بعد تلقيه الهزيمة الـ3 على التوالي في المركز العاشر.

بدوره، قاد المهاجم البرتغالي باولينيو فريقه سبورتينغ براغا لانتصار ساحق خارج أرضه على مضيفه باكوس فيريرا (1-5) ضمن منافسات الجولة نفسها، حيث واصل براغا بانتصاره ملاحقة لشبونة، ورفع براغا رصيده إلى 56 نقطة في المركز الرابع.

وتكفل باولينيو بتسجيل أول 3 أهداف للفريق في الدقيقة 3 و34 قبل أن يضيف الهدف الثالث (د38).

وفي الشوط الثاني، عزز ريكاردو هورتا من تقدم الضيوف بهدف رابع (د47)، قبل أن يقلص إيلتون زي الفارق بهدف وحيد لباكوس دي فيريرا (د78)، أما الهدف الخامس لبراغا سجله البرازيلي واندرسون غاليانو (د89).

وفي مباراة أخرى، فاز جل فيسنتي خارج أرضه على فيتوريا غيمارايش (2-1).

ورفع جل فيسنتي رصيده إلى 39 نقطة ليحل تاسعاً، مقابل 46 نقطة لغيمارايش في المركز الـ7.

وينفرد بورتو بصدارة جدول البطولة بـ76 نقطة، ويعد الأقرب للتتويج باللقب مع تبقي 3 جولات على الختام، متفوقاً بـ8 نقاط عن غريمه بنفيكا.